اضرب بالساطور دفاعا عن صاحبه ..أعرف حكاية الكلب روبن


كتبت تقى شديد

الوفاء عادة ما يكون صفة من صفات الانسان و لكن ليس جميع البشر يمكن أن يمتلكوا هذة الصفة ، فأصبحت الصفات السائدة بين بني الإنسان هي الخيانة والغدر ، ولكن علي النظير الآخر فنجد الحيوانات تمتلك صفة الوفاء والاخلاص لأصحابها ، ونذكر بالاخص الكلاب فهم يحملون دائما الوفاء والاخلاص لأصحبهم والتضحية بدون مصلحة ،

وهذا ما فعله الكلب “روبن ” هو الوفاء في ابهي صوره والذى ضرب أروع صور التضحية والفداء، ليتلقى ضربة بالساطور على رأسه تتسبب فى كسر بالجمجمة له، وجرح عميق جدا، خلال قيامه بالدفاع عن صاحبه خلال قيام بعض الأشخاص بالتعدى عليه داخل مزرعته بإحدى قرى ببنها بمحافظة القليوبية.

 

وفي لقاء تلفزيوني مع سعد “صاحب الكلب روبن” ابن قرية جمجرة الكبرى التابعة لمركز بنها بمحافظة القليوبية، إنه فى أحد الأيام قام بعض الأشخاص بالهجوم عليهم في مزرعة خاصة بهم لتربية النعام والكلاب وكان معهم أسلحة بيضاء وقاموا بالتعدى عليهم وإصابتهم،

وحينما شاهد الكلب “روبن” هذا الموقف على الرغم من أنه كان مربوطا بحبل بجانب المزرعة، إلا أنه حرص على أن يحرر نفسه للدفاع عنه.

وذكر أنه بالفعل قد نجح الكلب فى تحرير نفسه للدفاع عن صاحبه وحاول وقف الاعتداء عن صاحبه، إلا أنه قام أحد الأشخاص المعتدين بضربه باستخدام سلاح أبيض “ساطور” على رأسه فتسبب فى كسر عظام الجمجمة وعمل جرح كبير برأس الكلب، مشيرا إلى أنه كان قد أصيب شخصين من أقاربه خلال هذا التعدى، وقام بنقلهما للمستشفى والاطمئنان عليهما.

و قال أنه عاد على الفور لمكان الواقعة وقام بنقل الكلب إلى أحد الأطباء البيطريين لسرعة إسعافه إلا أن هذا الطبيب أكد أنه لن يستطيع تقديم أية خدمات له، فتوجهه على الفور إلى أحد المراكز العلاجية وبالفعل تم علاجه، قائلا: “والله لو كان كلفنى أكتر من كدة كنت هصرف عليه برضو حتى تمام شفائه”.

وأوضح، أنه عندما قام بنقله إلى أحد المراكز الطبية التخصصة، أخبره الطبيب بأن الموضوع سيتكلف كثيرا خاصة أنه سيتم إجراء جراحة وتركيب شرائح ومسامير لمحاولة علاج كسر الجمجمة وكسر الجرح الكبير الذى سببته الضربة على رأسه، فكان رده أنه لن يبخل عنه بأية أموال حتى لو كلفته الكثير ، وهذا أقل ما اقدمه له بعد ما فعله الكلب .

 

واختتم اللقاء، وقال أن الكلب “روبن” بطبعه هادئ جدا ومسالم، ودائما ما يعبر عن حبه له باللعب حوله، وكثرة القفز فى الهواء، إلا أنه يوم الواقعة تحول هذا الهدوء لحالة كبيرة من الغضب عندما شاهد هؤلاء الأشخاص يعتدون على صاحبه، قائلا “عمره فى حياته ما هجم أو زام على حد، بالعكس هادئ جدا ومسالم وبيحب اللعب جدا جدا، لكن يوم الواقعة بصراحة عمرى ما شوفت كده، دخل وسطنا وكأنه أسد بيدافع عننا”،

وأشار إلى أنه يملك مشروع لتربية الكلاب، وأنه يوجد لديه الكثير من الأنواع إلا أن هذا الكلب له محبة خاصة، وأن هذه المحبة ازدادت أكثر وأكثر بعد هذا الموقف، قائلا “لو جالى فيه أيه مش هبيعه، دا هيفضل معايا على طول، ومش هفرط فيه لحظة واحدة”.

 

شاهد أيضاً

42 مليون جنيها.. حصيلة أرباح أفلام عيد الفطر 2022

حققت أفلام عيد الفطر أرباحا،  وصلت إلى 42 مليون جنيه، لأسباب تتعلق بمحدودية الخيارات وعودة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.