الصحة العالمية تحسم الجدل حول فعالية اللقاحات الحالية ضد أوميكرون


كشف مستشار مدير منظمة الصحة العالمية بيتر  سينغر مؤخرًا، أنه بشكل عام من المبكر الحديث عن عدم فعالية اللقاحات الحالية ضد متحور أوميكرون.

وكشف سينغر إنه لا يمكن التأكد من أن مصدر المتحورة هو بالفعل جنوب أفريقيا، لمجرد اكتشافه هناك.

وقال إن اكتشاف هذه السلالة الجديدة من فيروس كورونا في جنوب أفريقيا راجع لتقدم الطب في هذا البلد.

وكشف أن ما يقلق المنظمة أكثر هو عدد التحولات التي مر بها أوميكرون “وعدم معرفتنا بدقة لأعراضه”.

وإذ نصح بدعم تعميم التطعيم في العالم، دعا سينغر لدعم الآليات الرامية لذلك قائلا: “لا يمكن لآلية كوفاكس أن توزع اللقاحات إن لم تكن متوفرة”.

وتعمل الولايات المتحدة مع شركاء دوليين للتبرع بلقاحات كوفيد19 إلى العالم وإنهاء الجائحة.

ويشمل الدعم الأميركي التبرع بـ 260 مليون جرعة إلى دول أخرى، وشراء مليار جرعة للتبرع بها لما يقرب من 100 دولة نامية، بالإضافة إلى المساهمة بـ 4 بلايين دولار لمبادرة تسهيل الوصول العالمي للقاح كوفيد19 “كوفاكس”، وهي المبادرة العالمية للتوزيع المنصف للقاحات.

وانطلقت أواخر 2020 حملة عالمية للتطعيم ضد كوفيد-19، هي الأكبر في تاريخ البشرية.

وبحلول اليوم، تلقى نصف سكان العالم اللقاح بجرعة واحدة على الأقل.

لكن فيما بدأت الدول الأغنى بإعطاء جرعة ثالثة معزِّزة، ما زال كثيرون في البلدان الأفقر بانتظار تلقي الجرعة الأولى.

شاهد أيضاً

الخارجية المصرية تعرب عن قلقها بشأن اعتزام إسرائيل هدم عدد من القرى الفلسطينية

اعربت وزارة الخارجية، اليوم ٧ مايو الجاري،  في بيان، عن بالغ القلق من اعتزام السلطات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.