الصحة العالمية : متغير أوميكرون مثير للقلق.. ولا نعلم الفرق بين أعراضه وبين المتغيرات الأخرى


كتبت : مريم إيهاب 

صنّفت منظمة الصحة العالمية المتغير “أوميكرون” على أنه مثير للقلق، وقالت عبر موقعها الرسمي أنها لاتملك بيانات كافية عنه حتي الأن، ولا تعلم مدى سرعة انتشار المتغير ، و لا الفرق بين أعراض هذا المتحور والمتحورات الأخرى .

و أفادت في موقعها الرسمي، ان لم يتضح بعد ما إذا كان أوميكرون أكثر قابلية للانتقال مقارنة بالمتغيرات الأخرى، مثل دلتا.

كما لم يتضح بعد ما إذا كانت الإصابة بأوميكرون تسبب مرضا أكثر خطورة مقارنة بالعدوى بمتغيرات أخرى بما في ذلك دلتا. وتشير البيانات الأولية إلى أن هناك معدلات متزايدة من دخول المستشفيات في جنوب أفريقيا، لكن قد يكون ذلك بسبب زيادة الأعداد الإجمالية في صفوف الأشخاص الذين يصابون بالعدوى، وليس نتيجة لإصابة معيّنة بأوميكرون.

وأضافت بأن : ليس حاليا من معلومات تشير إلى أن الأعراض المرتبطة بأوميكرون تختلف عن الأعراض المرتبطة بمتغيّرات أخرى. وكانت الإصابات الأولية المبلغ عنها بين الأفراد الأصغر سنا الذين يميلون إلى الإصابة بمرض أقل حدة – لكن فهم مستوى خطورة متغير أوميكرون سيستغرق أياما إلى عدة أسابيع. ويمكن لجميع متغيرات كوفيد-19، بما في ذلك متغير دلتا المسيطر حاليا في العالم، أن تسبب المرض الشديد أو الوفاة، وخاصة في صفوف الأشخاص الأكثر ضعفا، وبالتالي فإن الوقاية هي الأمر الأساسي دائما.

وتشير الأدلة الأولية إلى أنه قد يكون هناك خطر متزايد للإصابة مرة أخرى بأوميكرون  حتى المصابين سابقا  بكوفيد-19  قد يصابوا مرة أخرى بسهولة أكبر بأوميكرون مقارنة بالمتغيرات الأخرى المثيرة للقلق، ولكن المعلومات محدودة. وستتاح المزيد من المعلومات حول ذلك في الأيام والأسابيع المقبلة.

و تعمل منظمة الصحة العالمية على التنسيق مع عدد كبير من الباحثين من حول العالم لفهم أفضل لأوميكرون ، وفهم وتقيم قابلية الانتقال وشدة العدوى والأعراض ، وأداء اللقاحات والاختبارات التشخيصية، وفعالية العلاجات.

وتحث المنظمة الدول على المساهمة في جمع وتقاسم البيانات حول المرضى في المستشفيات.

شاهد أيضاً

وزارة الصحة والسكان

الصحة: متوسط الإصابات اليومي “بكورونا” بلغ 8 أشخاص و 4 حالات وفاة

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم، السبت، أن متوسط عدد الاصابات اليومي بفيروس كورونا بلغ 8 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.