القميص المسحور

القميص المسحور مرتديه يموت.. حكايات وأقاويل بين الحقيقة والخيال


كتبت- ياسمين أحمد

القميص المسحور هو قميص المأمون، ويبلغ عُمر القميص المسحور حوالي 349 عاما، كان له شهرة عظيمة في الحروب خلال العصور القديمة، ويعود تاريخه لعصر الدولة الصفوية بإيران.

ويوجد منه حوالي 8 قمصان يُطلق عليها القُمصَان المَسَّحُورة وتوجد في مصر و تُركيا وإيران وألمانيا وإيطاليا، وترفض تلك الدول بيعها لكونها قيمة أثرية وتراثية كبيرة.

غموض القميص المسحور

القميص المسحور

يرجع تاريخه إلي ما يقرب من 350سنة خلال حكم الدولة الصفوية بإيران.
و يضم القميص بعض من الأيات القرآنية وكتابات و نقوشات فسرها البعض أنها أسماء الملائكة، وأسماء الشياطين وبعض التعويذات والتمائم، ووجد علي نسيجه بقايا دماء.

وارتدى القميص المسحور الشاه الإيراني سليمان الصوفي وقت الحروب
وقد ذاع أن من لبس هذا القميص قتل.

وفي الثلاتينات من القرن الماضي اشترى المشرف الإنجليزي (هرتز) وكان مشرف على المتحف الاسلامي، في هذا الوقت القميص من شخص يدعو شمس الدين بمبلغ 5 جنيهات.

ولم يعرف سبب تخلص شمس الدين من القميص المسحور ولا كيف وصل إلي مصر
والغريب أن مع البحث وجد أن هناك حوالي ٨ قمصان من هذا القميص في عدة دول، تحتفظ به على أنه من التراث، ويعرض القميص بالمتحف الإسلامي بباب الخلق.

وسمي بالقميص المسحور لأنه كان مصنوع للفرسان و الأمراء ويرتدوه، في الحرب أسفل الدرع كي يحميهم.

‏‎وأقاويل أخرى تقول انهم كانو يلبسوه للمرضى الملبوسين حتى يخرج منهم الجن.

شاهد أيضاً

42 مليون جنيها.. حصيلة أرباح أفلام عيد الفطر 2022

حققت أفلام عيد الفطر أرباحا،  وصلت إلى 42 مليون جنيه، لأسباب تتعلق بمحدودية الخيارات وعودة …

تعليق واحد

  1. Videoda, camide vaaz veren bir imam Survivor yarışmasına
    isyan ederek, yarışma için, “Bir adada 20 tane çıplak kadın 20 tane yarı çıplak.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.