مات من الفرحة.. رئيس نادى المجد السكندرى يروى للعاصمة كواليس وفاة الكابتن أدهم السلحدار .. أم باللاعبين صلاة العصر بين الشوطين .. لم يعانى من أى أمراض ووصى أهله يتلف بعلم الاسماعيلي



كتبت تقى شديد

عاش بعيدا عن الأضواء ورحل تاركا سيرته حديث الساعة، كابتن أدهم السلحدار لاعب نادى الأسماعيلي السابق والمدير الفنى لنادي المجد السكندرى الحالى الذى رحل أمس بعد تسجيل ناديه هدف حسم المباراة ، فسجد فارحا بالفوز وصعدت روحه إلى خالقها في مشهد مهيب أثار ذهول الجميع .

ووسط أجواء الدهشة المسيطرة على الوسط الكروى انطلقت جنازته اليوم ليودع جمهور الإسماعيلي ومحبو الكرة في مصر بعد أن ترك وصيته قبل موته بأيام ” لو مت لفوني بعلم الإسماعيلي” وفقا لحوار ” إسلام الصياد” رئيس نادى المجد السكندرى لموقع العاصمة الذى حدثنا عن كواليس وفاة الكابتن وحقيقة حالته الصحية ووضع أسرته حاليا

قائلا : الكابتن أدهم السلحدار قبل لحظة وفاته ، كان يصلي باللعيبة إماما في صلاة العصر و عند دخول الهدف أثناء لحظة احتفال اللاعبين و الجهاز الفني للفريق سجد ادهم شكرا لله ثم قام و لم يكن يحدث شئ بعد سجدته و لكنه فجأة سقط مرة أخري مغشيا عليه وتم نقله إلي المستشفي و تم إبلاغنا بوفاته ”

وعند سؤاله عن التاريخ المرضي لنجم الإسماعيلي أدهم السلحدار و هل كأن يعاني من مشاكل صحية ؟

 

أكد اسلام الصيادة لموقع ” العاصمة” أنه لم يكن يعاني من اي مشاكل صحية بل إن حالته الصحية كانت جيدة جدا و لم يعاني طوال حياته من اي أمراض مزمنة .

وأشار إلى أنه أثناء فترة الماتش كان سليما و لم يشتكي من أى شيء مطلقا و دخل وصلي إمام باللعيبه في صلاة العصر و استكمل باقي المبارة بدون أى معاناه أو تعب و كانت لحظة سقوطه صادمة للجهاز الفني .

 

كيف تلقت أسرته الخبر ؟

 

استقبل أهل نجم الاسماعيلي السابق الخبر في حالة من الصدمة و الجميع مصدوم و مذهول حتى الان ” مفيش حد مصدق و أهله الان في حاله انهيار تام ربنا يصبرهم “.

هل ترك السلحدار وصيه لأهله ؟

نعم ترك وصية قبل وفاته بأيام معدودة، فنظرا لحبه الشديد لناديه الإسماعيلي وصى الكابتن أدهم السلحدار أهله أن يلف بعلم الإسماعيلي عند وفاته قائلا ”

لو ما لفوني بعلم الإسماعيلي”

ومن الجدير بالذكر أنه تم تشيع جثمان نجم الاسماعيلي السابق و مدير الفني لنادي المجد السكندري اليوم عقب صلاة الجمعة

توافد نجوم الكرة المصرية للمشاركة فى صلاة الجنازة على الراحل أدهم السلحدار، نجم الإسماعيلى السابق بنادى النيل بالمنيل، وحضر الإعلامى أحمد شوبير حارس مرمى الأهلى الاسبق، وعلى أبو جريشة نجم الإسماعيلى الأسبق، ومحمد حمص مدرب الدراويش الحالى، وخالد القماش مدير قطاع الناشئين بالقلعة الصفراء، وخالد جلال المدير الفنى للبنك الأهلى، وعماد النحاس المدير الفنى للمقاولون العرب، وإيهاب جلال المدير الفنى لبيراميدز وحمزة الجمل نجم الإسماعيلى الأسبق.

وحرص مجلس إدارة نادى المجد السكندرى برئاسة إسلام الصياد وجهاز الكرة بقيادة عبد المولى مهنى والفريق بالكامل على المشاركة فى تشييع جثمان مدربهم الراحل.

وقرر مجلس إدارة الإسماعيلي برئاسة المهندس يحيى الكومى إقامة سرادق عزاء الأحد المقبل بالملاعب المفتوحة، لاستقبال الوفود وجموع الجماهير في وفاة أدهم السلحدار نجم ومدرب الفريق السابق، والذى رحل عن عالمنا منذ ساعات قليلة بعد أزمة قلبية مفاجئة.

شاهد أيضاً

وزير الشباب والرياضة يتفقد معسكر و مركز شباب سفاجا بالبحر الأحمر

تفقد صباح اليوم الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة معسكر سفاجا، استعدادا لتشغيله في فصل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.