جانب من المؤتمر

مدبولي يستقبل ممثلي تحالف الشركات الأمريكية الفائزة بمشروع تطوير مجمع التحرير


كتبت- ياسمين أحمد

استقبل الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، “جون راتليدج” رئيس مجلس إدارة مجموعة “أوكسفورد كابيتال”، وعمرو شكري، رئيس قطاع تطوير الأعمال بشركة العتيبة للاستثمار، و”راندال لانجر”، رئيس مجلس إدارة مجموعة “جلوبال فينتشرز”، أعضاء تحالف الشركات الأمريكية الفائز بتطوير وإعادة تأهيل مجمع التحرير، وعدد من أعضاء التحالف.

وحضر الاجتماع الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، رئيس مجلس إدارة صندوق مصر السيادي، وأيمن سليمان، الرئيس التنفيذي لصندوق مصر السيادي، والمهندس عمرو إلهامي، المدير التنفيذي لصندوق مصر الفرعي للسياحة والاستثمار العقاري وتطوير الآثار.

وفي بداية الاجتماع، هنأ الدكتور مصطفي مدبولي، تحالف الشركات الأمريكية، باختياره كأفضل عرض فني ومالي لمشروع تطوير وإعادة تأهيل مجمع التحرير، لافتاً إلى أن هذا المشروع يعد استكمالاً لخطة الحكومة لتطوير منطقة وسط البلد، وتعظيم استفادة الدولة من المباني الحكومية والتاريخية ذات القيمة التي تزخر بها المنطقة.

وقال السفير نادر سعد، المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء، أن الدكتور مصطفى مدبولي أكد خلال الاجتماع أن الحكومة تتطلع لتنفيذ هذا المشروع بطريقة، لا تحاكي فقط، بل تتفوق على سابقة أعمال التطوير المماثلة التي قامت بها شركات التحالف في الولايات المتحدة وأوروبا، مشدداً في الوقت ذاته على ضرورة إنجاز المشروع في أسرع وقت ممكن، ليكون أول نموذج لإعادة استغلال المباني التاريخية بشكل عصري، يثري من قيمتها التاريخية، ويزيد عوائدها.

وأعرب رئيس الوزراء عن تطلعه لأن يمثل هذا المشروع نقطة البداية لمزيد من أعمال التحالف في مصر، لافتاً إلى أن نجاح نموذج إعادة تأهيل واستغلال مجمع التحرير، سوف يسرّع تنفيذ الخطة الحكومية الطموحة لتطوير واستغلال المباني الحكومية والتاريخية بالقاهرة، بحيث تتناغم وتتكامل مع المنظور الشامل لتطوير القاهرة التاريخية، بما يعكس ثراء تاريخ مصر، ويضفى مزيداً من الرونق على المنطقة.

من جانبهم، أكد أعضاء التحالف على سعادتهم بالفوز بعقد تنفيذ هذا المشروع، لاسيما في ضوء قيمته التاريخية، وموقعه المتميز في قلب القاهرة، وقربه من الأماكن الأثرية، وهي الميزة التي يتفرد بها مقارنة بالمشروعات التي نفذتها شركات التحالف حول العالم، مما سيجعل منه مقصداً سياحياً متميزاً محلياً وعالمياً.

وفي هذا الصدد، استعرض أعضاء التحالف الفائز، التصور الخاص بتطوير واستغلال مجمع التحرير، وما يتضمنه من تحويل المجمع إلى مركز يضم فندقاً عصرياً، تم تصميمه بعناية ليحافظ علي أصالة المكان وقيمته التاريخية والثقافية، فضلا عن تأهيل الدور العلوي للمجمع ليوفر إطلاله متميزة على نهر النيل ومدينة القاهرة.

وأكد أعضاء التحالف أن إعادة إحياء مجمع التحرير، سوف يصبح عنصراً محفزاً وجاذباً للعديد من الاستثمارات في المنطقة، وسيمثل نقطة البداية لشراكات أكبر مع الحكومة المصرية في الفترة المقبلة.

شاهد أيضاً

الحكومة تنفي إصدار قرار بتطبيق نظام التحسين على طلاب شهادة الثانوية العامة للعام 2021/2022

تداولت بعض وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء بشأن إصدار قرار بتطبيق نظام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.